إعلاميون يحاضرون في أكاديمية الفنون

إعلاميون يحاضرون في أكاديمية الفنون

يحاضر أربعة من نجوم العمل الإعلامي في تدريس دورة متخصصة في مجال التقديم التلفزيوني والإذاعي بمعهد الأكاديمية الدولية للفنون السبت المقبل، التي تستمر شهرا ونصف الشهر بمقر الأكاديمية بمنطقة الري.
والمحاضرون هم: الإعلامي الكبير عبدالعال رزق المتخصص في فنون التقديم الإذاعي والتلفزيوني وفي الوقت نفسه هو موجه أول في اللغة العربية بوزارة التربية والتعليم بالكويت، ويهتم بتنمية اللغة العربية ومخارج الحروف لدى المتدرب، ورئيس المعهد المخرج السينمائي الكويتي مشعل السالم الذي سيدرس الجانب العملي بالدورة من حيث إعداد المذيع للوقوف أمام الكاميرا أو خلف ميكروفون الإذاعة من خلال تدريبات عملية داخل استوديوهات حقيقية داخل مبنى الأكاديمية، والإعلامي بسام الجزاف الذي يحاضر في طريقة أداء المذيع وأسلوب الإلقاء، وللجزاف خبرة إعلامية كبيرة في مجال تقديم البرامج سواء في تلفزيون الراي أوتلفزيون الكويت، وأخيراً المحاضر ورئيس طاقم الإعداد بتلفزيون الراي والإذاعة الكويتية بدر الجزاف الذي سيقدم خبرات نظرية وعملية في مجال إعداد البرامج وتأكيد أهمية أن يعد المذيع مادته الإعلامية بنفسه أو على الأقل يشارك في إعدادها حتى يقدم مادة إعلامية تليق بالمشاهدين وبالمحطة التلفزيونية والإذاعية التي يعمل بها.
وبهذا الصدد، لفت رئيس معهد الأكاديمية الدولية للفنون المخرج مشعل السالم إلى أنه يود تحقيق طفرة في منظومة العمل الإعلامي والفني داخل الكويت من خلال تأكيد الجوانب العملية في جميع الدورات التخصصية التي تقدمها الأكاديمية، بجانب المحاضرات النظرية من أجل إثراء ثقافة المذيع والمواهب  الفنية التي تزخر الكويت بها، ومن هذه الأساليب الجديدة التي تنتهجها الأكاديمية عقد بروتوكولات التعاون مع العديد من الأكاديميات التعليمية والتدريبية على المستويين العربي والعالمي، ومنها التوأمة التدريبية مع المعهد البريطاني “فيلم ميكنغ وورك شوب”.